وفاة عميل النازيين هيلموت أوبرلاندر في كندا

وفاة عميل النازيين هيلموت أوبرلاندر في كندا

أفادت وسائل إعلام كندية يوم الخميس بأن عميل النازيين هيلموت أوبرلاندر الذي تتهمه روسيا بضلوعه في قتل المدنيين أثناء الحرب العالمية الثانية، قد توفي عن عمر ناهز 97 عاما.

وكان هيلموت أوبرلاندر يحاول البقاء في كندا منذ أن بدأت الشرطة الكندية التحقيق معه عام 1995 حول تعاونه مع وحدة إبادة نازية خلال الحرب العالمية الثانية.

إقرأ المزيد وذكرت صحيفة "غلوب آند ميل" الكندية أن أوبرلاندر الذي جرد من جنسيته الكندية توفي يوم الاثنين، بينما كانت الحكومة الكندية في المراحل الأخيرة لتسليمه لروسيا.

ونقلت الصحيفة عن أسرة أوبرلاندر قولها: "على الرغم من تحديات حياته، إلا أنه ظل قويا في إيمانه.

.

لقد وجد االمواساة في عائلته وحظي بدعم العديد من أفراد جاليته".

في ديسمبر 2019 رفضت أعلى محكمة في كندا النظر في قرار سحب الجنسية من أوبرلاندر بسبب صلاته بفرقة الموت النازية خلال الحرب العالمية الثانية وحاول مسؤولو الهجرة سحب جنسيته في أعوام 2001 و2007 و2012، ولكن كان يتم إلغاء القرار في الاستئناف في كل مرة.

وكان أوبرلاندر يواجه اتهامات بأنه لم يذكر عند وصوله إلى الأراضي الكندية عضويته في وحدة إبادة نازية نفذت العديد من عمليات الإعدام في أراضي الاتحاد السوفيتي.

المصدر: وسائل إعلام كنديةتابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 4 أسابيع | 40 قراءة)
.