الانتهاء من تشريح فتاة مول سيتي ستارز: أخبرت صديقتها برغبتها في الانتحار

انتهت مشرحة زينهم من أعمال تشريح جثمان ميار محمد، 23 سنة، الطالبة في كلية طب الأسنان، والتي انتحرت داخل مول سيتي ستارز، وعرفت إعلاميا بـ«»، تنفيذا لقرار النيابة العامة.

وبينت التحقيقات أن الفتاة رتبت للانتحار داخل المول قبل 24 ساعة من التخلص من حياتها، وأنها اختارت مكان الانتحار وهو المكان الذي قفزت منه في الطابق السادس من أمام صالة المطاعم، وأنها استخدمت المقعد و«الترابيزة» لسرعة القفز من على الحاجز الزجاجي.

خلافات أسرية وأفادت تحريات المباحث أن الفتاة بسبب وجود خلافات ومشاكل أسرية، فهي تعاني من أزمة نفسية دفعتها للخروج من منزل أسرتها قبل واقعة وفاتها بعدة ساعات، وتوجهت إلى مول سيتي ستارز وقابلت زميلة لها تدعى «نيرة»، وجلست معها في كافيه حتى الساعة الخامسة، وبعدها انصرفت صديقة الفتاة المنتحرة، وبعد قرابة ساعتين أسرعت ميار محمد إلى الطابق السادس في المول، ووقفت بجانب السور الزجاجي وراقبت العمال ورواد المول أمام المطاعم، وأسرعت بإلقاء نفسها، فسقطت فاقدة للوعي وماتت على إثر الواقعة.

فيديو وثق الانتحار وتحفظت النيابة العامة على فيديو وثق لحظة انتحار الفتاة مدته 37 ثانية، وهي تلقي بنفسها من الطابق السادس، وأن عددا من الزبائن كانوا يقفون أمام المطاعم حاولوا إنقاذها والإمساك بها لكنهم فشلوا منعها من الانتحار، واستمعت جهات التحقيق لأقوال والد الفتاة الذي برر إقدامها على الانتحار بسبب قيامه بالتضييق عليها في الخروج من المنزل.

صديقة فتاة المول: قالت لي هنتحر النهاردة كما استمعت النيابة العامة لأقوال صديقة فتاة المول وتدعى «نيرة»، 23 سنة، طالبة في كلية طب الأسنان، والتي قررت أنها كانت رفقة المتوفية داخل كافيه في مول سيتي ستارز حتى الساعة الخامسة مساءً، وانصرفت وتركتها بمفردها.

وأضافت أن «ميار» تعاني من حالة نفسية واكتئاب شديد لشعورها بالاضطهاد وسوء المعامله من قبل أسرتها، موضحة أن «فتاة المول» أخبرتها برغبتها في الانتحار، ولم تكن تتخيل أن تنفذ ما قالته.

مصر      |         (منذ: 1 أشهر | 16 قراءة)
.