"ديربي الغضب".. حطين وتشرين يشعل الدوري السوري

"ديربي الغضب".. حطين وتشرين يشعل الدوري السوري

"ديربي الغضب".

.

حطين وتشرين يشعل الدوري السوري المصدر: جوني جبور - دبي التاريخ: 16 سبتمبر 2021 يحتضن استاد الباسل في الخامسة عصر غدٍ الجمعة بتوقيت الإمارات، الرابعة بالتوقيت المحلي في سورية، "ديربي مدينة اللاذقية" الذي يجمع الجارين اللدودين حطين وتشرين، في مواجهة لحساب الجولة الرابعة من بطولة الدوري السوري الممتاز، يتوقع له أن يحظى بحضور كامل العدد لمدرجات استاد مدينة اللاذقية، البالغة 35 ألف متفرج، في لقاء عادة ما يمثل بطولة بحد ذاتها بين أنصار الناديين، ويطلقون عليه "ديربي الغضب".

ويطمح بطل دوري الموسم الماضي تشرين، في المواجهة 62 تاريخياً التي تجمعه بجاره حطين، إلى مواصلة تأكيد علو كعبه، بعد ان انتزع تشرين الفوز سابقاً في 23 مناسبة، مقابل اكتفائه بالتعادل في 25 مباراة، فيما يطلب "الحوت الأزرق" اللقب الذي يشتهر به حطين من قبل جمهور ناديه، خطف الانتصار الـ 14 تاريخياً.

ويدخل تشرين مواجهته بطموح خطف النقاط الثلاثة للمباراة، وتحسين موقعه على سلم الترتيب، بعد أن اكتفى على مدار الجولات الثلاثة الماضية، في حصد الفوز في مناسبة واحدة، والتعادل في مباراتين، التي قادته إلى حصد خمسة نقاط، والدخول في شراكة على صعيد المركز الثالث مع كل من الجيش والوثبة وجبلة.

وعلى الطرف الأخر، يبحث حطين عن مصالحة جماهيره، بالفوز على تشرين، وتعويض خسارته الجولة الماضية أمام جاره جبلة بنتيجة هدف دون رد، في خسارةٍ أودت إلى تراجعه للمركز الثامن برصيد أربعة نقاط، بفارق الأهداف عن كل من الجيش والشرطة صاحبي المركزين السادس والسابع.

ويذكر، يمتلك تشرين تاريخياً الأفضلية في غزارة الأهداف على حساب غريمه التقليدي حطين، بعد أن سجل لاعبي تشرين 66 هدفاً على مدار المباريات الـ 61 الماضية، مقابل 57 هدفاً سجلها لاعبي حطين في مرمى جيرانهم، إلا أن التاريخ ينصف حطين من حيث تسجيل الفوز الأكبر، حين تغلب "الحوت الأزرق" على تشرين بنتيجة "6-1" في إياب دوري موسم 1991-1992.

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

الامارات      |         (منذ: 4 أسابيع | 13 قراءة)
.