مطار الكويت الدولي استقبل رحلات العالقين فجر اليوم

عادل الشنان  استقبل مطار الكويت الدولي طلائع رحلات العالقين في تمام الساعة الثانية و 45 دقيقة من فجر اليوم الاحد الموافق الاول من اغسطس 2021 حيث كانت الرحلة الاولى قادمة من طرابزون التركية وتحمل على متنها العشرات من المقيمين العالقين خلال الفترة السابقة بسبب الاجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس كورونا.

وفي هذا السياق، قال د.

عبدالله تيسير انه تخرج في جامعة روما للطب منذ اكثر من عام ومنذ ذلك الوقت وهو باشتياق تام للعودة الى ارض الكويت حتى ان فرحة عائلته بتخرجه تأجلت طوال المدة الماضية واليوم التم شمل العائلة على ارض الكويت الحبيبة وسيتم الاحتفال بالتخرج، ومؤكداً على ان الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها دولة الكويت ممتازة وتلقى اشادة عالية على مستوى دول اوروبا خاصة بين صفوف الطلبة والطالبات، مثمناً جهود مجلس الوزراء ووزارة الصحة لما قدموه من جهود جبارة تجاه تحجيم انتشار فيروس كورونا وهو الامر الذي عجزت عنه كبرى دول اوروبا والذي اثبت مدى حرص حكومة دولة الكويت على صحة الافراد من مواطنين ومقيمين.

ووجه د.

عبدالله تيسير بضرورة الالتزام بتعاليم وزارة الصحة الكويتية والتقيد بالاجراءات الحكومية المتبعة في ظل هذا الوضع الصحي الذي يئن منه العالم اجمع لما لها من آثار ايجابية للحفاظ على سلامة الجميع، متمنياً زوال هذه الغمة عن العالم اجمع وعودة الحياة الطبيعية لسابق عهدها.

بدورها، قالت ميريام ميتاميش من كرواتيا لقد تمتعت برحلة تمتاز بالاجراءات الصحية وكان الاستقبال جيدا جداً هنا في دولة الكويت وانا كنت بعيدة عن الكويت على مدى عامين بسبب الاجراءات الاحترازية المتبعة تجاه فيروس كورونا، واتمنى السلامة للجميع.

من جهتها، قالت ام رأفت إن فرحتنا اليوم لا توصف بوصول ابنائنا بعد مدة الغياب الطويلة ولله الحمد قد اتموا كافة الاجراءات المطلوبة من اخذ اللقاح وعمل فحص PCR ونحن نشكر السلطات الكويتية على فتح المجال الجوي لعودة ابنائنا بعد هذه المدة الطويلة التي فرضتها علينا اجراءات كورونا، مشيدة باجراءات تنظيم المطار والاجراءات المتبعة.

من جانبه، قال جورج عزام القادم من تركيا وهو لبناني الجنسية ان الاجراءات كانت بسيطة وسهلة جداً وعملية الوصول تمت بسلاسة دون اي تعقيدات حتى ان تطبيق كويت مسافر كان قد تخلله بعض الخلل الا انه سرعان ما تم اصلاحه واعادة الامر الى المسار الصحيح وتم معادة العمل به بشكل ممتاز جداً، مؤكداً ان اجراءات السلامة على متن الطائرة ووقت الوصول ممتازة، متمنياً السلامة للجميع.

بدورها، قالت رشا علوش ان زوجها قد كان خارج الكويت منذ شهر يناير 2020 اي انها الآن منذ اكثر عام ونصف على الفراق بسبب جائحة كورونا وما نتج عنها من اجراءات احترازية منعت اللقاء او العودة،مشيرة الى انه اضطر خلال الفترة السابقة للتنقل بين دبي وتركيا والصين لمتابعة اعماله واليوم يعود بعد طول انتظار ،متمنية ان يمن الله عز وجل على الجميع باللقاء وعدم الشتات.

من جهته، قال حسن ابراهيم ذياب سوري الجنسية ان شعور العودة بعد هذه الفترة الطويلة لا يوصف فانا لم ار اسرتي وابنائي منذ زمن طويل واليوم التقيهم بعد طول انتظار، مشيراً الى انه اتبع الاجراءات المعمول بها داخل البلاد من خلال التطبيقات المعتمدة وقام بأخذ اللقاح المعتمد لدى دولة الكويت خلال تواجده في تركيا وكان على اتم الاستعداد للحظة إعلان دولة الكويت بالسماح بعودة العالقين، مؤكداً على رقي التعامل في مطار الكويت وحسن الاستقبال وسلاسة عملية عودة القادمين.

الكويت      |         (منذ: 2 أشهر | 26 قراءة)
.