حياة كريمة مبادرة تنهض بالقرى وتنفذ مشاريع خدمية للمواطنين

تشهد محافظات الصعيد اهتماماً كبيراً من القائمين على «حياة كريمة»، ففى الفيوم، يبذل القائمون على المبادرة جهوداً كبيرة لإنهاء 6 مشروعات فى مركز يوسف الصديق، بتكلفة بلغت 76.

3 مليون جنيه، و35 مشروعاً فى قرى مركز إطسا، قلهانة والغرق والحجر وجردو وقصر الباسل ومنيا الحيط وأبوجندير، بتكلفة 353 مليون جنيه، إضافة إلى تنظيم عشرات القوافل الطبية فى القرى الأكثر احتياجاً، وتنفيذ مشروع توسعة مدرسة قلهانة الإعدادية بمركز إطسا، لتقليل الكثافة الطلابية.

وشهدت قرى مركزى إطسا ويوسف الصديق توزيع 61 طن لحوم من الأضاحى على البسطاء والأسر الأولى بالرعاية، بواقع 42 طناً على مستوى مركز يوسف الصديق، و19 طناً على مستوى مركز إطسا، وذلك فى إطار تكثيف التدخلات الاجتماعية للجمعيات بقرى المراكز المُستهدفة بمبادرة حياة كريمة.

كما تم إطلاق قافلة بعنوان «عينيك فى عينينا»، لمكافحة العمى والكشف عن أمراض العيون وإجراء العمليات اللازمة بالمجان، حيث تم توزيع 196 نظارة طبية بقرية الغرق بمركز إطسا من مؤسسة صُنّاع الخير وحياة كريمة.

«قنا»: 14.

5 مليار جنيه للتطوير.

.

ونائب المحافظ: الأعمال الإنشائية مستمرة وفى قنا اعتمدت المبادرة خطة لتطوير القرى، من خلال توفير كل الخدمات للأهالى من مياه شرب وصرف صحى ومشروعات خدمية ومدارس جديدة ومجمعات خدمات ومكاتب بريد.

وتستهدف «حياة كريمة» فى قنا تطوير 19 وحدة محلية قروية فى عدد 88 قرية تضم 492 نجعاً وعزبة فى 5 مراكز موزعة كما يلى: «33 قرية بمركز أبوتشت، 9 قرى بمركز فرشوط، 17 قرية بمركز دشنا، 3 قرى بمركز الوقف، 26 قرية بمركز قوص».

وقال اللواء أشرف الداودى، محافظ قنا، إنه تم اختيار القرى وفق شروط معينة، مثل معدلات الفقر ونقص الخدمات، لافتاً إلى أن تلك المشروعات سوف تنعكس على كافة الجوانب الخدمية والمعيشية والاجتماعية لأهالى القرى المستهدفة وفقاً لرؤية مصر 2030، وأن إجمالى المبالغ المرصودة لعمليات التطوير فى تلك المراكز 14.

5 مليار جنيه، والمستفيدون هم مليون و500 ألف نسمة من سكان تلك القرى المستهدفة.

وأضاف أن محطة معالجة الصرف الصحى بدشنا سيتم الانتهاء منها قريباً، وأن الطاقة الإجمالية للمحطة تبلغ 30 ألف متر مكعب يومياً، وتخدم قرى مركز دشنا «أبومناع قبلى وبحرى وغرب وشرق والسمطا والعطيات»، على مساحة 60 ألف متر مربع، بتكلفة إجمالية تقدر بحوالى 450 مليون جنيه، وأضاف أن محطة معالجة المياه بدشنا تستهدف زراعة غابة شجرية على مساحة 1080 فداناً بذات المنطقة، من خلال إعادة استخدام المياه المعالجة للحفاظ على التوازن البيئى.

وقال حازم عمر، نائب محافظ قنا، إن الأعمال الإنشائية مستمرة بمجمعات الخدمات المتكاملة التى تبلغ 19 مجمعاً خدمياً للمواطنين، وأكد نائب محافظ قنا أن 19 مجمعاً خدمياً يتم تنفيذها على مستوى المحافظة، تحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، مشيراً إلى أن جميع مراكز الخدمات تضم مقراً للوحدة المحلية القروية، ومكاتب تموين وشهر عقارى، وسجل مدنى، وبريد، ووحدة تضامن اجتماعى، بالإضافة إلى مركز تكنولوجى.

«سوهاج»: 45 ملياراً لتنفيذ 1238 مشروعاً وفى سوهاج، رسمت المبادرة البهجة على وجوه البسطاء من أهل الريف، وتغيرت حياتهم بشكل كامل.

وقال شريف أبوسحلى، منسق عام مبادرة «حياة كريمة» بسوهاج، إن عدد المشروعات التى يتم تنفيذها فى المحافظة، ضمن المبادرة الرئاسية لتطوير الريف المصرى «حياة كريمة»، بلغ 1238 مشروعاً عملاقاً، بتكلفة بلغت 45.

6 مليار جنيه، لافتاً إلى تنفيذ تلك المشروعات خلال 3 سنوات.

وأضاف أن المبادرة يتم تنفيذها فى 7 مدن بمحافظة سوهاج، انطلقت المرحلة الأولى منها فى قرى مراكز «البلينا، المراغة، المنشاة، جرجا، دار السلام، ساقلتة، طما»، لافتاً إلى أنه تم تحديد عدد من القرى فى المرحلة الأولى، وسيتم التنفيذ فى باقى القرى تباعاً على أن يتم الانتهاء من جميع القرى وإدخال كافة الخدمات والمرافق بها خلال مدة 3 سنوات، ليتم منح القرى خدمات مثل سكان المدن.

وتابع أنه تم تطوير 32 مكتباً للبريد، والانتهاء منها تماماً، وكذلك البدء فى إنشاء 24 مجمعاً خدمياً من أصل 30 مجمعاً، والانتهاء من بناء وتطوير 181 مدرسة، فضلاً عن البدء فى 76 مشروعاً للصرف الصحى، بعد أن تم الانتهاء من تحديد الأراضى اللازمة لتنفيذ المشروعات، كذلك تم عمل حصر شامل لجميع الأسر الأولى بالرعاية، وتم وضع خطة تسكين لهم مقسمة إلى 4 مراحل، تضم تنفيذ كافة المشروعات التى تحتاجها تلك الأسر.

وأشار إلى أن جميع المشروعات التى يتم تنفيذها تم تحديدها عن طريق حوار مجتمعى تم تشكيله بكتاب دورى لسنة 2021، ويضم جميع المجالس القروية للمراكز، والتى تمثل «قيادات طبيعية، كوادر شبابية، كوادر نسائية، عضوين تنفيذيين».

«المنيا»: 1٫5 مليار جنيه للمياه والصرف وفى المنيا غيرت المبادرة شكل الريف، فأعمال حفر مشروعات المياه والصرف الصحى لا تتوقف داخل القرى المستهدفة، ويبلغ عددها 192 قرية داخل 5 مراكز بمحافظة المنيا هى: «العدوة، مغاغة، أبوقرقاص، ملوى، ديرمواس»، وتحظى مشروعات المياه والصرف بالكثير من الاهتمام داخل محافظة المنيا، خاصة أن أهالى تلك القرى عاشوا سنوات طويلة ينتظرون توصيل الصرف الصحى لهم لمعاناتهم من الخزانات الأرضية التى تمتلئ بين الحين والآخر، فضلاً عن تطهيرها بمبالغ كبيرة.

وقال المهندس ياسر أحمد الشهاوى، رئيس شركة مياه الشرب، إن أعمال مبادرة حياة كريمة تسير بسرعة كبيرة، موضحاً أن التكلفة الإجمالية لمشروعات مد خطوط المياه والصرف تبلغ ملياراً و419 مليون جنيه فى خمسة مراكز، وتكلفة مشروعات مركز مغاغة تبلغ 202 مليون جنيه، تشمل 41 مشروعاً لمد وتدعيم خطوط مياه للمناطق المحرومة بطول 138 كم، بالإضافة إلى مشروعين لمد وتدعيم خطوط الصرف للمناطق المحرومة وإنشاء محطة مياه بجزيرة شارونة بطاقة إنتاجية 8000 متر مكعب فى اليوم لتغذية منطقة شرق النيل، ليصل إجمالى المشروعات المنفذة بمركز مغاغة فقط إلى 44 مشروعاً.

وقال اللواء أسامة القاضى، محافظ المنيا، إن تنفيذ مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى من أولويات المشروعات الجارى تنفيذها بنطاق القرى المستهدفة بالمبادرة، على أن يتم تنفيذ وتوصيل باقى الخدمات تباعاً وفقاً للجدول الزمنى المحدد لتنفيذ الأعمال، مشدداً على سرعة إنجاز الأعمال المطلوبة، ومؤكداً ضرورة التواصل والتنسيق بين جميع الجهات القائمة على التنفيذ لتسهيل عملية المتابعة وتذليل العقبات وسرعة إنجاز الأعمال، وصدور أوامر الإسناد للجهات المنوط بها التنفيذ.

.

.

و«بحرى»: جراحة عاجلة للريف.

.

وتطوير 26 قرية و278 عزبة فى الدقهلية كثفت محافظات وجه بحرى من أعمالها لسرعة إنجاز مشروعات تطوير الريف والنهوض بالقرى ضمن المبادرة.

ففى الدقهلية، يتم تنفيذ عدد من المشروعات فى 26 قرية و278 عزبة ونجعاً، بتكلفة نحو 3.

2 مليار جنيه، ومن المخطط أن يتم الانتهاء منها قبل نهاية عام 2021.

وتتابع المحافظة المشروعات على أرض الواقع إلى جانب تحديد قطع الأراضى اللازمة لتنفيذ المشروعات التنموية والخدمية ضمن المبادرة بمركز شربين، كما تم عمل رفع مساحى لقطعتَى أرض فضاء بعزبتى «المربع»، و«القصابية 1» تمهيداً لإنشاء وحدات «سكن كريم» بقرية كفر الوكالة، لتوفير ظروف معيشة أفضل للأهالى، ومد خطوط الصرف الصحى وتدعيم الشبكات الرئيسية بقرية كفر الحاج شربينى، لتغطيه المناطق الأكثر احتياجاً وغير المخدومة بالصرف الصحى وإزالة كافة العقبات أمام استكمال العمل.

وانتهت المحافظة من الجسّات الأرضية بموقع كوبرى «عزبة حسين بيه» وكوبرى «عزبة النجايرة»، ضمن الخطة الشاملة لتطوير وتحديث الكبارى المتهالكة داخل 26 قرية، وجارٍ بدء أعمال الحفر بموقع مبنى المجمّع الزراعى بكفر الوكالة على مساحة 350 متراً ليشمل وحدة طب بيطرى وإرشاد زراعى وجمعية زراعية تعاونية ومنفذاً لجمع الألبان تيسيراً على المواطن الزراعى داخل القرية.

«الغربية»: وحدات «سكن كريم» ومشروعات بالجملة في «زفتى» وفى الغربية، شهدت قرى مركز زفتى استمرار فعاليات «حياة كريمة» بالتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدنى لرفع كفاءة الخدمات المقدمة وتطوير البنية التحتية بكافة القرى الأكثر احتياجاً، وواصلت المحافظة العمل بكافة المشروعات الجارية على أرض قرى الغريب وحانوت ونهطاى وتفهنا العزب بنطاق مركز زفتى، التى خصّتها القيادات التنفيذية باهتمام واسع لضمان تحسين كافة الخدمات من أعمال الرصف وإنارة الطرق وإنشاء مكاتب خدمات متكاملة تحوى خدمات البريد والتضامن الاجتماعى وملاعب لمراكز الشباب المتطورة.

وقال الدكتور طارق رحمى، محافظ الغربية، إن «حياة كريمة»، ستُحدث تغييراً جوهرياً وطفرة حقيقية فى حياة ومستوى معيشة الفئات المجتمعية الأكثر احتياجاً وتوفير عيشة كريمة فى ضوء التنمية الشاملة والبناء المستمر الذى تشهده جميع القطاعات الخدمية.

مؤكداً متابعته أعمال الإحلال الجزئى بمدرسة شرشابة الثانوية التى يتم تطويرها بتكلفة 7 ملايين جنيه لإضافة 21 فصلاً جديداً تساهم فى تخفيض الكثافة الطلابية بالقرية والقرى المجاور.

وأعرب محافظ الغربية عن سعادته البالغة لمتابعته ميدانياً إنشاء 3 مجمّعات للخدمات الحكومية بقرى «شرشابة، سنباط، وشبراملس»، حيث يتكون المبنى من 3 أدوار على مساحة 600 م 2 لتقديم 8 خدمات للمواطنين وهى «مركز تكنولوجى لخدمة المواطنين، السجل المدنى، الشهر العقارى، مكتب التموين، مكتب بريد، الوحدة المحلية، المجلس المحلى، التضامن الاجتماعى».

وأعلن عن تفقده أعمال إنشاءات محطة صرف شبرا ملس، ومدرسة شبرا ملس النموذجية، حيث بلغت أعمال التنفيذ بمحطة الصرف 85% كما تم إنهاء شبكة الانحدار بالكامل، كما تفقد وحدة طب الأسرة بقرية سنباط التى سيتم تجديدها ضمن خطة المبادرة لتطوير 9 وحدات صحية.

وتُعد «حياة كريمة» من أهم المبادرات التى تشهدها محافظة دمياط، نظراً لاستهدافها تطوير قرى مركز كفر سعد لرفع المعاناة عن كاهل الأسر الأكثر احتياجاً فى المحافظة، وتقديم خدمات البنية التحتية والارتقاء بالمستوى الاقتصادى والاجتماعى والبيئى، وبناء الإنسان والاستثمار فيه، وتمكين أهالى الريف من الحصول على كافة الخدمات والمرافق بما يحقق لهم حياة كريمة.

ومن المقرر تطوير 28 قرية بمركز كفر سعد، فى دمياط، بإجمالى 219 تابعاً ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة، وسط متابعة الدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، الموقف التنفيذى للمشروعات الجارية بقطاعات مياه الشرب والصرف الصحى الأبنية التعليمية والصحية.

وتتضمّن المبادرة إنشاء مستشفى مركزى جديدة بكفر سعد مع خطة تأهيل وتبطين الترع إلى جانب إنشاء مجمّعات خدمية وحصر المستحقين بمشروع سكن كريم، ورفع كفاءة 11 مكتب بريد بالمركز، إذ تم الانتهاء من 4 مكاتب منها بالسوالم وكفر شحاتة والعباسية وميت أبوغالب، بالإضافة إلى إنشاء 6 مكاتب جديدة بقرى أخرى، فضلاً عن إنشاء مكاتب بريد بالمجمّعات الخدمية المقرر إنشاؤها بمناطق مختلفة.

وبحثت الدكتورة منال عوض، محافظ دمياط، مخطط إنشاء مكاتب البريد الجديدة، سواء بالمجمّعات الخدمية أو توفير أراضٍ، خاصة بالمناطق الأكثر كثافة، لضمان توفير خدمات متكاملة للأهالى والتيسير عليهم وتلبية احتياجاتهم، مؤكدة فى تصريحات لها أهمية التنسيق مع المحافظة وتوفير قاعدة بيانات شاملة لدراسة الاحتياجات المطلوبة لتنفيذ مخطط متكامل.

«كفر الشيخ»: إعادة بناء المساكن للمواطنين غير القادرين وتمكينهم اقتصادياً وفى محافظة كفر الشيخ، تم إدراج مركز مطوبس، بعدد 5 وحدات محلية و18 قرية و187 تابعاً، للاستفادة من المبادرة، من خلال رفع مستوى جميع الخدمات المقدمة للمواطنين فى القرى، عبر مجمّعات الخدمات الحكومية والتى تتلخص فى إنشاء مبنى مجمّع فى كل وحدة محلية قروية يقدم الخدمات الحكومية لأبناء القرى والنجوع التابعة للوحدة المحلية، فضلاً عن إعادة بناء المساكن للمواطنين غير القادرين، وتمكينهم اقتصادياً.

وتشتمل مجمّعات خدمة المواطنين فى قرى مطوبس على سجل مدنى ومكاتب للبريد ووحدة للتضامن الاجتماعى ومجمّعات للخدمات الزراعية ونقاط أمنية وتحسين جودة خدمات الاتصالات عن طريق رفع كفاءة البنية التحتية المعلوماتية للقرى المستهدفة، ما يُنهى معاناة سكان القرى فى الحصول على الخدمات، ويفتح الباب أمام استفادتهم من جهود الدولة فى ملف التحول الرقمى والوصول للخدمة فى سهولة ويسر، كما يضم كل مجمّع مقراً للوحدة المحلية القروية والمجلس المحلى ومكتب التموين والشهر العقارى والسجل المدنى ومكتب بريد ووحدة تضامن اجتماعى ومركزاً تكنولوجياً مصغراً يعمل كمكتب أمامى لكافة هذه الجهات.

وتُراعى الطبيعة العمرانية فى الريف المصرى والبعد الثقافى، كما تُراعى أكواد الإتاحة وإمكانية الوصول لهذه الخدمات للفئات الخاصة وهم ذوو الهمم والنساء وكبار السن.

وقال اللواء جمال نورالدين، محافظ كفر الشيخ، إن المبادرة تشمل قرية «إبيانة» بمركز مطوبس، مسقط رأس الزعيم سعد زغلول، وستعمل على إقامة مجمع خدمى بها، وإنشاء وتطوير مدارس الابتدائى والإعدادى، وتطوير شبكات مياه الشرب والكهرباء ورفع كفاءة خطوط الاتصالات بمد خطوط فايبر للمساعدة فى التحول الرقمى.

مصر      |         (منذ: 2 أشهر | 19 قراءة)
.