اتفاق إسرائيلي أمريكي لتطوير منظومة دفاع جديدة قائمة على الليزر

اتفاق إسرائيلي أمريكي لتطوير منظومة دفاع جديدة قائمة على الليزر

اتفاق بين الشركة الأمريكية صانعة مقاتلات F-35 والشركة الإسرائيلية صانعة "القبة الحديدية" على تطوير منظومة دفاع جديدة قائمة على سلاح الليزر الأرضي.

اتفاق بين شركة لوكهيد مارتن الأمريكية، وهي واحدة من أكبر شركات الصناعات العسكرية في العالم، مع شركة "رافائيل لأنظمة الدفاع المتقدمة"، لتطوير منظومة دفاعية جديدة قائمة على سلاح الليزر الأرضي.

وقال تيم كاهيل، المسؤول البارز في شركة لوكهيد مارتن: إن "التحديات الدفاعية الإسرائيلية تؤكد الأهمية الحيوية لزيادة قدرة إسرائيل على التصدي للهجمات الصاروخية".

وأضاف: "يشرفنا العمل مع الحكومة الإسرائيلية والقطاع الصناعي لتلبية هذه الحاجة الأمنية الملحة التي ستدعم الأمن القومي لإسرائيل".

صحيفة جيروزاليم بوست كشفت أيضا أن وزارة الدفاع الإسرائيلية تعمل على تطوير تكنولوجيا الليزر، وحققت العديد من الاختراقات في تطوير أنظمة يمكنها اعتراض مجموعة متنوعة من الأهداف الجوية، بما في ذلك الصواريخ والطائرات بدون طيار.

وأعلنت الوزارة في يونيو أنها نفذت بنجاح سلسلة من اعتراضات الطائرات بدون طيار باستخدام نظام ليزر قوي محمول جواً مثبتًا على طائرة مدنية، وفقا للصحيفة.

إذا.

.

ما هي المميزات التي يمكن أن تتفوق بها هذه المنظومة على منظومة القبة الحديدية؟ومتى يمكن أن تصبح النسخ الأولى من هذه المنظومة جاهزة للتسويق عالميا؟وأسئلة أخرى ناقشناها خلال لقاء اليوم من برنامج #واتس_نيو مع الإعلامي #أشرف_شهاب، بحضور الضيفين العميد سمير راغب، رئيس المؤسسة العربية للتنمية، والخبير العسكري والاستراتيجي من القاهرة، وإيدي كوهين، الخبير الاستراتيجي من تل أبيب.

لمتابعة اللقاء كاملا:    تابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 63 قراءة)
.