"مراسلون بلا حدود" تعرب عن أسفها بعد إدراجها الجزائر ضمن دول تستخدم برنامج تجسس إسرائيلي

"مراسلون بلا حدود" تعرب عن أسفها بعد إدراجها الجزائر ضمن دول تستخدم برنامج تجسس إسرائيلي

حذفت منظمة "مراسلون بلا حدود"، اليوم الجمعة، اسم الجزائر من قائمة البلدان التي زعمت أنها تمتلك وتستخدم برنامج "بيغاسوس" الإسرائيلي للتجسس.

إقرأ المزيد ونشرت المنظمة مقتضبا على موقعها قالت فيه: "في البدء قمنا بإدراج اسم الجزائر ضمن قائمة البلدان المتعاملة مع شركة NSO الإسرائيلية المطورة لتطبيق (بيغاسوس).

هذا الخطأ الذي نأسف عليه، تم إصلاحه".

وكان سفير الجزائر بفرنسا محمد عنتر داود رفع، باسم الحكومة الجزائرية، دعوى أمام الهيئات القضائية الفرنسية ضد المنظمة بتهمة التشهير.

وأشارت وكالة الأنباء الجزائرية إلى أن الدعوى القضائية تتعلق بـ"مزاعم واردة في بيان نشرته منظمة "مراسلون بلا حدود" بتاريخ 19 يوليو 2021 على موقعها الرسمي مفاده أن الجزائر من بين الدول التي تحوز على برنامج "بيغاسوس" وتستخدمه للتجسس على أطراف أخرى".

وأكدت سفارة الجزائر بفرنسا أن "هذه المزاعم المرفوضة علاوة على طابعها التشهيري والمضلل إنما تندرج في إطار تلاعبات المنظمة "مراسلون بلا حدود" المعروفة بتكالبها على الجزائر".

المصدر: RTتابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 2 أشهر | 70 قراءة)
.