قصة محتالين باعوا أراضي مملوكة لوزارة الدفاع واستولوا على 60 مليون ريال من مواطنين-فيديو

روى مواطنون في المنطقة الشرقية كيف وقعوا قبل 7 سنوات ضحية لعملية نصب، نفذها وسطاء محتالون أسسوا مكتبًا وهميًا، وباعوا لهم أراضي بمخططين تابعين لوزارة الدفاع.

وادعى المحتالون أنهم يقومون بتسويق الأراضي، ووضعوا لافتة وحددوا الأراضي بأعمدة وأسوار لإيهام ضحاياهم بأن الأراضي فعلا معروضة للبيع، كما وعدوا ضحاياهم بتوفير صكوك رسمية لهذه الأراضي إلا أن هذا الأمر لم يحدث.

واكتشف المواطنون فيما بعد أن المخطَطين تابعان لوزارة الدفاع، وعندما توجهوا لمكتب الوسطاء تفاجأوا بأن المكتب اختفى، وأن المحتالين استولوا على نحو 60 مليون ريال من بيع 1400 قطعة أرض، تبلغ مساحة القطعة الواحدة منها 2000 متر.

وذكر “هاني الحداد” أن الواقعة حدثت في قرية أبو معن في المنطقة الشرقية، فيما أوضح “فاضل الصيرفي”، أن قضيتهم ظلت خلال السنوات الماضية متداولة ما بين الشرطة والنيابة العامة والمحكمة دون حل نهائي، لافتا إلى أن أحد المتورطين في القضية موظف في وزارة الدفاع، وتم تحويل 23 مليون ريال في حسابه من قيمة بيع هذه الأراضي.

ولفت، خلال حديثه بقناة “الإخبارية”، إلى أن المحكمة أصدرت أحكامًا لصالح بعض الضحايا باسترداد أموالهم، إلا أنه لميتم تنفيذ هذه الأحكام حتى الآن.

فيديو | شاهد كيف خدع محتالو أراضي الضحايا — الإخبارية.

نت (@Alekhbariya_net) فيديو | محتالون في يبيعون لمواطنين أراضي — الإخبارية.

نت (@Alekhbariya_net)

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 35 قراءة)
.