وزير الخارجية ينتقد ”غريفيث“ ويكشف عن ”فرصة تاريخية“ أضاعها على نفسه

وزير الخارجية ينتقد ”غريفيث“ ويكشف عن ”فرصة تاريخية“ أضاعها على نفسه الجمعة 18 يونيو-حزيران 2021 الساعة 06 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار عدد القراءات 2504 وجه وزير الخارجية أحمد عوض بن مبارك، الجمعة 18 يونيو/حزيران، انتقادا للمبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، مؤكدا انه ”أضاع على نفسه تسمية الحوثيين كطرف معرقل للسلام“.

وأوضح في تصريحات متلفزة أعاد نشرها في الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية، أن "المبعوث الأممي أضاع فرصة تاريخية في تسمية الحوثي كطرف متسبب في تقويض جهود السلام وإطالة أمد الحرب".

وذكّر بن مبارك، بإحاطة المبعوث السابق إسماعيل ولد الشيخ الذي حدد مسؤولية الحوثيين في كل ما يجري في اليمن.

وأشار إلى ترحيب الحكومة اليمنية منذ اللحظة الأولى للمبادرة السعودية بعناصرها الأربعة والتي تبدأ بوقف إطلاق النار الشامل وإجراءات متعلقة بميناء الحديدة ومطار صنعاء ومن ثم الجلوس على طاولة المشاورات.

ولفت إلى أن مليشيا الحوثي رفضت التجاوب مع كل مبادرات السلام ورفضت استقبال المبعوثين الأمريكي والاممي واستمرت في التصعيد العسكري.

وأردف: "الحوثيون ينفذون المصالح الإيرانية بجعل اليمن ورقة ضمن غيرها من الأوراق التي يجري بحثها خلال المفاوضات النووية مع إيران".

والثلاثاء، قدم المبعوث الأممي مارتن غريفيث آخر إحاطة له بعد ثلاثة أعوام من تعيينه خلفاً للموريتاني إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وقال بأن طرفي النزاع في اليمن لم يتمكنا من تجاوز الخلافات بينهما، معترفاً بفشل جهوده بوقف إطلاق النار.

وفي حديث لصحفيين عقب الإحاطة قال غريفيث إنه سيغادر منصبه الأممي كمبعوث خاص إلى اليمن في وقت لاحق من شهر يوليو المقبل.

إقراء أيضاً الأكثر قراءة

اليمن      |         (منذ: 1 أشهر | 19 قراءة)
.