القائد التاريخي لريال مدريد يودع النادي الملكي بالدموع

القائد التاريخي لريال مدريد يودع النادي الملكي بالدموع الخميس 17 يونيو-حزيران 2021 الساعة 04 مساءً / مأرب برس-متابعات عدد القراءات 2577 ودع نادي ريال مدريد الخميس في ملعب "سانتياغو برنابيو" قائده التاريخي سيرجيو راموس الذي يرحل عن النادي بعد 16 عاما مع الفريق و671 مباراة سجل خلالها 101 هدفا وأحرز 22 لقبا.

وودّع راموس جماهير الملكي والدموع تذرف من عينيه، حيث خرج، صباح الخميس، في مؤتمر صحفي وداعي بعد إعلان رحيله عن قلعة سانتياغو برنابيو.

واستضافت سيوداد ريال مدريد حفل تكريم أسطورة النادي سيرخيو راموس، الذي يرحل بعد 671 مباراة رسمية و101هدف.

  وينتهي عقد اللاعب راموس بنهاية هذا الشهر.

وبدأ الحفل، الذي حضره أعضاء مجلس الإدارة، مع عرض فيديو مؤثر للكابتن قبل ان يقول الرئيس فلورنتينو بيريز بضع كلمات أشاد فيها براموس قائلا: "لقد عشا واحدة من أكثر المسيرات روعةً في تاريخ نادينا.

خلال سنوات طويلة كنت مرجعاً لمشجعينا وأنت الآن، دون أدنى شك، أحد أكبر أساطير ريال مدريد.

شكراً لكل ما قدمته لهذا النادي ولدفاعك عن درعنا وقميصنا وبذل أفضل ما لديك في كل مباراة ونضالك حتى النهاية".

 وتابع "لقد ترعرعت ونشأـ هنا كلاعب وكنت لسنوات طويلة قائد الفريق في الملاعب حيث اكتسبت الاحترام واعجاب جميع عشاق كرة القدم.

ستكون دائماً في قلوب المدريديستا.

ستكون حاضراً دائماً في ذاكرة مشجعينا بصفتك لاعباً، كما نقول في ريال مدريد، لا يستسلم أبداً".

 في نهاية الحفل، أهداه الرئيس فلورنتينو بيريز شارة ريال مدريد الشارة الذهبية والماسية والتُقطت صورة عائلية مع الألقاب الـ22 التي حققها خلال مسيرته.

وقال مهاجم ريال مدريد السابق بردراغ مياتوفيتش: "سيرحل وهو أفضل مدافع في تاريخ ريال مدريد بدون أدنى شك".

وأضاف المهاجم السابق التشيلي إيفان زامورانو إن "راموس لا يستحق الرحيل بهذا الأسلوب.

إنه أنجح قائد في تاريخ النادي.

النادي لم يبذل جهدا كافيا للإبقاء عليه".

وانتقل راموس إلى ريال مدريد من إشبيلية في 2005 مقابل 27 مليون يورو وقتها وهو رقم قياسي لمدافع إسباني وكاد أن يرحل عن صفوف النادي في 2015 بعد مفاوضات طويلة مع مانشستر يونايتد.

لكنه قرر البقاء وأصبح قائدا بعد رحيل الحارس إيكر كاسياس.

وفي 2014 أنقذ ريال مدريد من خسارة لقب دوري أبطال أوروبا أمام جاره أتليتيكو مدريد عندما أدرك التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع قبل أن ينتصر الفريق 4-1 ليحصد لقبه العاشر الذي طال انتظاره.

وقاد راموس ريال لثلاثة ألقاب متتالية في دوري الأبطال وهز شباك أتليتيكو في نهائي 2016 كما نفذ ركلة ترجيح بنجاح.

وكان العامل المهم في هذا الانتصار هو الخطأ الذي ارتكبه ضد أنطوان جريزمان ليمنح هجمة مرتدة خطيرة.

ولعب راموس دورا في فوز ريال مدريد بلقب الدوري في 2020 بعد تسجيل 11 هدفا وهو العدد الأكبر في مسيرته في الدوري في موسم واحد.

وطاردته الإصابات في موسمه الأخير مع ريال مدريد الذي خرج فيه النادي خالي الوفاض من الألقاب وهو ما تسبب في قرار لويس إنريكي مدرب إسبانيا باستبعاد اللاعب من تشكيلة بطولة كأس الأمم الأوروبية 2021 ليحرمه من اللعب في مدينته إشبيلية.

وقال الناقد بمحطة كادينا سار الإذاعية ألفارو بنيتو: "إنها نهاية حقبة لريال مدريد.

في كل مرة يرحل لاعب بحجمه تبدأ عملية التغيير.

أيا من كان المدافع المقبل فلن يكون مثل راموس".

إقراء أيضاً الأكثر قراءة

اليمن      |         (منذ: 1 أشهر | 33 قراءة)
.