مايكروسوفت تيمز أصبحت بديلًا لتطبيق واتساب

مايكروسوفت الإصدار الشخصي من مايكروسوفت تيمز، وبعد معاينة الخدمة منذ ما يقرب من عام، أصبحت المنصة متاحة الآن للاستخدام الشخصي المجاني بين الأصدقاء والعائلات عبر الأجهزة المحمولة (أندرويد و iOS) وسطح المكتب بالإضافة إلى الويب.

وقد لا تكون منصة مايكروسوفت تيمز سابقًا الاسم الأول الذي يتبادر إلى الذهن إذا كنت تبحث عن نظام اتصالات بديل لتطبيق واتساب بعد التغيير المثير للجدل في السياسة حول بيانات المستخدم.

ولكنها أصبحت الآن بمثابة المنصة الشخصية المفضلة لديك للبقاء على اتصال مع العائلة والأصدقاء، وذلك بعد أن صنعت اسمًا لها بصفتها منصة تعاون في مكان العمل.

وتتطابق الخدمة الجديدة تقريبًا مع مايكروسوفت تيمز التي تستخدمها الشركات، وتسمح للأشخاص بالدردشة ومكالمات الفيديو ومشاركة التقاويم والمواقع والملفات بسهولة.

وتواصل مايكروسوفت أيضًا تقديم مكالمات الفيديو المجانية على مدار الساعة للجميع، التي قدمتها في إصدار المعاينة في شهر نوفمبر.

ويمكنك مقابلة ما يصل إلى 300 شخص في مكالمات الفيديو التي يمكن أن تستمر لمدة 24 ساعة، ومع ذلك، فهذه ميزة مؤقتة لعصر الوباء.

وتقوم مايكروسوفت بفرض حدود 60 دقيقة للمكالمات الجماعية لما يصل إلى 100 شخص بعد الوباء مع السماح بمكالمات فيديو مجانية على مدار 24 ساعة للتفاعلات بين شخصين.

وهناك إمكانية للتعبير عن نفسك من خلال الصور المتحركة والرسوم المتحركة للدردشة والرموز التعبيرية أثناء مكالمات الفيديو.

وفي حالة فاتتك مكالمة فيديو جماعية، فإن المنصة تحتفظ بالمحادثة النصية أثناء مكالمة الفيديو الجماعية.

وتسمح مايكروسوفت لمستخدمي المنصة بتمكين وضع Together الخاص بها – وهي ميزة تستخدم الذكاء الاصطناعي لتقسيم وجهك وكتفيك ووضعك مع أشخاص آخرين في مساحة افتراضية.

ويمثل الإصدار الشخصي من المنصة جزء من جهد أوسع تقوم به مايكروسوفت للبقاء على صلة بالمستهلكين بعد سلسلة من عمليات الخروج من الخدمات المخصصة للمستهلك.

ولا تتطلع الشركة إلى التنافس مع iMessage أو ماسنجر فيسبوك أو واتساب أو تطبيقات الدردشة الأخرى، ولكن من الواضح أن منصة Zoom في مرمى نظرها بعد صعودها الهائل أثناء الوباء.

وإذا كنت مهتمًا بتجربة مايكروسوفت تيمز للاستخدام الشخصي، فيمكنك تنزيل تطبيقات iOS أو أندرويد أو ، أو التوجه إلى Teams عبر الويب.

مواضيع تهم القارئ

تقنية      |         (منذ: 1 أشهر | 81 قراءة)
.