48 مليون جنيه تعويضات لتضرر 199 منشأة سياحية بجنوب سيناء

حرصت وزارة القوى العاملة على مساندة القطاع السياحي، خاصة العاملين به منذ بداية تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد.

حصول 199 منشأة سياحية على التعويضات قال اللواء خالد فودة، محافظ جنوب سيناء، إنه جرى صرف 48 مليون جنيه تعويضات لـ 199 منشأة سياحية، من صندوق إعانات الطوارئ التابع لوزارة القوى العاملة، دعمًا للعاملين بالقطاع السياحي، عقب تضررهم من تداعيات فيروس كورونا المستجد.

وأكد محافظ جنوب سيناء في تصريح له، اليوم الإثنين، أن القيادة السياسية متمثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، حرصت على اتخاذ عدد من الإجراءات بشأن العاملين في القطاع السياحي المتضررين جراء تراجع القطاع السياحي بسبب جائحة فيروس كورونا، من خلال صرف تعويضات للمنشآت السياحية من صندوق إعانات الطوارئ، لمساعدتهم على سداد رواتب العمالة لديهم، طبقًا للوائح والإجراءات الخاصة بالصندوق والمستندات التي يقدمها أصحاب الأعمال.

  صرف منح استثنائية للعمالة غير المنتظمة وأوضح المحافظ، أنه يجري صرف منح استثنائية للعمالة غير المنتظمة والمسجلة داخل مديرية القوى العاملة، بواقع 500 جنيه لكل فرد.

20 ألف عامل بالقطاع السياحي يستفيدون من التعويضات ومن جانبه؛ قال أشرف علم الدين، مدير عام مديرية القوى العاملة بجنوب سيناء، إن منح صندوق إعانة الطوارئ التي جرى صرفها للمنشآت السياحية بمحافظة جنوب سيناء، المشتركة في الصندوق يستفاد منها نحو 20 ألف عامل بالقطاع السياحي.

وأكد مدير مديرية القوى العاملة في تصريح له، اليوم، أنه جرى صرف منحة عيد العمال لعدد 4 آلاف عامل من العمالة اليومية غير المنتظمة المسجلين بالمديرية، بواقع 2 مليون جنيه.

وأشار إلى أن المديرية تتخذ عدة إجراءات للحفاظ على حقوق العاملين في القطاع الخاصة، إضافة إلى التحرك السريع حيال تلقي أي شكاوى منهم، ضد أي جهة أو مؤسسة.

ونجحت الجهود التي بذلها الاتحاد المصري للغرف السياحية وغرفة المنشآت السياحية، في الحصول على موافقة صندوق الطوارئ بوزارة القوى العاملة في تقديم إعانات للعاملين بالمنشآت السياحية المتضررين من وباء فيروس كورونا، والتي تم إغلاقها كليًا أو جزئيًا أو تخفيض عدد عمالها المقيدين في سجلاتها المؤمن عليهم  لدى التأمينات الاجتماعية.

مصر      |         (منذ: 1 أشهر | 13 قراءة)
.