لبنانية أمريكية تعترف "بضلوعها في غسيل الأموال لصالح "حزب الله"

لبنانية أمريكية تعترف "بضلوعها في غسيل الأموال لصالح "حزب الله"

أقرت مواطنة لبنانية أمريكية مقيمة في فيينا "بضلوعها في غسيل الأموال بمخطط استمر لعقد من الزمن لشحن معدات إلكترونية لمحطة تلفزيونية مملوكة لـ"حزب الله" اللبناني".

وقال راج باريخ القائم بأعمال المدعي العام الأمريكي عن المنطقة الشرقية في فرجينيا: "على مدى عقد من الزمن، شاركت رشا فرحات في مؤامرة لشراء معدات إلكترونية باستخدام عائدات نشاط غير قانوني، لحساب محطة تلفزيون لبنانية مملوكة لـ"حزب الله".

وأضاف: "بالعمل مع شركائنا في إنفاذ القانون، سنقدم للعدالة الذين يستخدمون النظام المالي الأمريكي لتعزيز مصالح الكيانات المحظورة التي تشارك في أنشطة غير قانونية في الخارج".

ووفقا لوثائق المحكمة، "بدأت رشا فرحات (44 عاما) بغسل الأموال في عام 2010 واستمرت بذلك حتى عليها في فبراير 2021".

وأشير في الوثائق إلى "أن فرحات كانت تتلقى الأموال من متآمر غير مدان في لبنان، لشراء معدات إلكترونية في الولايات المتحدة، ومن ثم شحنها إلى لبنان".

وأفادت الوثائق بأن "فرحات زودت الشركة التي يملكها هذا الشخص المتآمر بمعدات لقناة المنار التي يملكها ويديرها حزب الله بما لا يقل عن 175000 دولار".

يذكر أن "حزب الله" وقناة "المنار" كيانان محظوران بموجب قانون سلطات الطوارئ الاقتصادية الدولية (IEEPA).

المصدر: تابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 49 قراءة)
.