بعد تعليق «جونسون».. «نكسة» تضرب حملة التلقيح ضد كورونا بأمريكا وأوروبا

توفى مريض في الولايات المتحدة بعدما عانى من مضاعفات خطيرة ناجمة عن تجلط في الدم عقب تلقيه لقاح «جونسون آند جونسون» المضاد لفيروس كورونا، بينما هناك آخر في حالة حرجة، وفق ما أفاد خبير بارز في إدارة الغذاء والدواء لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأصيب حتى الآن 6 أشخاص بنوع نادر من تجلط الدم في الدماغ مع انخفاض عدد الصفائح الدموية لديهم، حيث تتراوح أعمارهم بين 18 و48 عاما، وظهرت عليهم هذه الأعراض خلال فترة ما بين ستة إلى 13 يوما من تلقيهم اللقاح الأمريكي.

وقال العالم بيتر ماركس: «حدثت وفاة واحدة وهناك مريض حالته حرجة»، مشيرا إلى صلة بحالات مشابهة سُجلت في أوروبا لدى أشخاص تلقوا لقاح أسترازينيكا - أكسفورد البريطاني، القائم أيضا على ذات التقنية التي يتبعها لقاح جونسون أند جونسون الأمريكي  والتي تعتمد على ناقل الفيروسات الغدية، ويُعتقد أن المرض ناجم عن استجابة مناعية نادرة للقاحات تتسبب بالجلطات».

  ويتميز لقاح «جونسون أند جونسون» عن باقي اللقاحات المضادة لفيروس كوفيد-19 بأنه يؤخذ في جرعة واحدة، بخلاف اللقاحات التي تعتمد على تلقي جرعتين لاكتساب الفاعلية الكاملة ضد الفيروس، ووافقت منظمة الصحة العالمية على استخدامه بشكل عاجل في مارس الماضي.

وأفادت المسؤولة الرفيعة في مراكز احتواء الأمراض والوقاية منها آن شاوشات، بأن الخطر ضئيل للغاية بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا اللقاح قبل شهر أو أكثر: «بالنسبة للأشخاص الذين تلقوا اللقاح مؤخرا في الأسابيع الأخيرة، عليهم الانتباه لأي أعراض، إذا تلقيت اللقاح وأصبت بصداع شديد أو ألم معوي أو في الساق أو ضيق تنفس، فعليك الاتصال بالجهة المسؤولة عنك صحيا».

والثلاثاء، أوصت إدارة الغذاء والدواء الأميركية ومراكز احتواء الأمراض بـ«تجميد» استخدام  «جونسون أند جونسون»، بينما قلل البيت الأبيض بدوره من تأثير القرار على حملة التطعيم في الولايات المتحدة، حيث يشكل لقاح جونسون آند جونسون أقل من خمسة في المئة من الجرعات التي يتم تلقيها في الذراع بالولايات المتحدة حتى الآن، مشيرا إلى وجود فائض في جرعات لقاحين آخرين هما فايزر وموديرنا.

  وتعرضت حملات التلقيح في الولايات المتحدة وأوروبا لنكسة جديدة مع إعلان السلطات الصحية الأميركية، كذلك أعلنت شركة جونسون آند جونسون الثلاثاء، أنها ستؤجل إطلاق لقاحها المضاد لكوفيد-19 في أوروبا بعدما تحركت السلطات الأميركية باتّجاه تعليق استخدامه جراء مخاوف صحية، وقالت جونسون آند جونسون «اتّخذنا قرارا بتأجيل استباقي لإطلاق لقاحنا في أوروبا».

وأضافت: «نعمل عن قرب مع خبراء الصحة والسلطات الصحية وندعم بشدة إيصال هذه المعلومات بانفتاح إلى الموظفين الصحيين والعامة».

وحظي لقاح جونسون آند جونسون بترحيب عند إطلاقه نظرا إلى إمكان تناوله بجرعة واحدة فقط وتخزينه بدرجات حرارة أقل مقارنة بغيره من لقاحات كوفيد-19، حيث يمكن حفظه في الثلاجات.

 

مصر      |         (منذ: 4 أسابيع | 20 قراءة)
.