“مقلب الموت يتحقق بعد عام”.. رحيل يوتيوبر مصرية شهيرة وشقيقها يكشف سبب الوفاة المفاجئة

ذكرت وسائل إعلام مصرية، اليوم الاثنين، إن “اليوتيوبر” الشهيرة باسم “أم زياد”، توفيت يوم 9 أبريل الماضي، إثر معاناتها من نقص الأكسجين، عقب اختناقها من تسرب غاز السخان قبل أيام.

وقالت صحيفة الوطن المصرية إن وفاة ام زياد يأتي بعد مرور عام بالضبط على نشرها لفيديو حمل عنوان “مقلب الموت”.

ونشرت “أم زياد” في 9 أبريل 2020 فيديو ظهرت فيه برفقة زوجها وأبنائها، وقامت فكرته على موتها ورد فعل أسرتها، وعنونته بــ:”مقلب الموت في جوزي وأولادي متوقعتش ردة فعلهم.

.

انهيار من البكاء”.

وبدأ الفيديو بظهورها وزوجها يتناولان الطعام، ثم تظهر وكأنها تعرضت للإغماء، فيحاول الأب والأبناء الثلاثة إيقاظها، لتضحك بشكل مفاجئ.

وأشارت الصحيفة إلى أن “أم زياد” توفيت في 9 أبريل 2021، أي بعد عام على نشرها لفيديو المقلب.

وأعلن شقيق “أم زياد”، “اليوتيوبر” حمدي وفاة شقيقته، وأشار زوجها وأبيها إلى أن سبب الوفاة معاناتها من نقص الأكسجين، عقب اختناقها من تسرب غاز السخان.

وكانت “أم زياد” قد ظهرت قبل وفاتها بأيام، وهي تتحدث عن معاناتها مع المرض، مؤكدة أنها لا تعاني من أثر عملية تكميم أو كورونا، لكن الأمر هو نقص الأكسجين بسبب الاختناق.

منوعات      |         (منذ: 4 أسابيع | 56 قراءة)
.