باحثون يحذرون من اتباع نظام غذائي "يقدّم" سعرات حرارية أقل من الموصى بها للأطفال!

باحثون يحذرون من اتباع نظام غذائي "يقدّم" سعرات حرارية أقل من الموصى بها للأطفال!

وجدت دراسة أن 92% من النساء و35% من الرجال الذين يتبعون نظاما غذائيا محددا، يأكلون أقل من السعرات الحرارية الموصى بها لطفل يبلغ من العمر 7 سنوات في محاولة لفقدان الوزن بسرعة.

واستطلعت العلامة التجارية البريطانية للتغذية Feel زهاء 2644 بالغا بريطانيا، قال 80% منهم إنهم كانوا يحاولون إنقاص الوزن بحلول 17 مايو، عندما من المرجح أن يتم تخفيف قواعد التباعد الاجتماعي.

وكشفت النتائج عن انتشار اتباع نظام غذائي قاس، حيث تناولت أعداد كبيرة أقل من 1530/ 1649 سعرة حرارية يومية موصى بها للفتيات/الأولاد الصغار.

وعلاوة على ذلك، وجد الباحثون أن 42% من النساء اللاتي يتبعن نظاما غذائيا، يعرضن أنفسهن لخطر جسيم من خلال استهلاك أقل من 1200 سعرة حرارية يوميا.

وتوصي إدارة الصحة الوطنية البريطانية NHS بتناول 2000 سعرة حرارية يوميا للنساء و2500 للرجال للحفاظ على وزن صحي.

إقرأ المزيد ووفقا لـ Feel، يتم تحقيق فقدان الوزن بشكل آمن ومستدام مع نقص في السعرات الحرارية بين 10-20%.

ويؤدي فقدان الوزن السريع بشكل مفرط إلى نقص العناصر الغذائية التي يمكن أن تؤدي إلى الشعور بالدوخة والتعب وحصى المرارة وتساقط الشعر وهزال العضلات.

ومن بين الذين شملهم الاستطلاع، كان البالغون الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و25 عاما هم الأكثر عرضة لاستهلاك سعرات حرارية أقل عند اتباع نظام غذائي من أي فئة عمرية أخرى.

وقالت خبيرة التغذية، لورين كرافن-نيمكزيك، "مع اقتراب نهاية القيود، يتطلع العديد من البريطانيين إلى إنقاص الوزن خلال الأشهر القليلة المقبلة، قبل أن تفتح البلاد مرة أخرى".

وتابعت قائلة: "لسوء الحظ، يمتلئ مجتمعنا ووسائل التواصل الاجتماعي بالعروض الترويجية للحمية الغذائية القاسية، والتي غالبا ما تؤدي إلى بعض الآثار الجانبية السيئة بالإضافة إلى فقدان الوزن غير المستدام والقصير المدى.

تقييد السعرات الحرارية طريقة مشروعة لفقدان الوزن، ولكن كما هو الحال مع كل شيء، يعد الاعتدال أمرا أساسيا - وكان من المذهل اكتشاف مقدار تقييد الأشخاص لأنفسهم.

ونأمل أنه من خلال مشاركة نتائجنا، سيعيد البريطانيون تقييم مدى فائدة نظامهم الغذائي، مع هدفهم الرئيسي هو الشعور بالسعادة والثقة في وقت الصيف، دون تعريض أجسامهم لأشهر من سوء التغذية".

وكجزء من الاستطلاع، طلب Feel من المشاركين في النظام الغذائي تقديم تفاصيل عن خطة إنقاص الوزن التي كانوا يتبعونها - وعدد السعرات الحرارية التي استهلكوها يوميا - والتي حسبوا منها متوسط ​​السعرات الحرارية اليومية لكل نظام غذائي أو منتج لفقدان الوزن.

وقال ما يقرب من أربعة أخماس من شملهم الاستطلاع إن وسائل التواصل الاجتماعي حددت النظام الغذائي الذي اتبعوه - مع كون "إنستغرام" هو المصدر الأكثر شيوعا للإرشادات الغذائية، يليه "فيسبوك" ثم "تك توك".

كرد فعل على نتائج الاستطلاع، أنشأ Feel حيث يمكن إدخال عمرك وجنسك وطولك ووزنك لمعرفة عدد السعرات الحرارية التي يجب أن تستهلكها يوميا إما للحفاظ على الوزن أو فقدانه بأمان وبشكل مستدام.

المصدر: ديلي ميلتابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 4 أسابيع | 50 قراءة)
.