الصحافة الهولندية: لا حرج على دي يونغ.. فالنصيري أزاح ميسي وسواريز!

تغزلت الصحافة الهولندية في يوسف النصيري بعد "الهاتريك" المثير الذي قاد به فريقه إشبيلية للفوز على ضيفه قاديس (3 – 0) في الدورة 20 من منافسات "الليغا".

.

وهي الثلاثية التي اعتلى بها صدارة ترتيب الهدافين.

وقالت الصحافة الهولندية في تقارير لها إن على لوك دي يونغ ألا يشعر بالحرج أو الخجل لأن اللاعب الاحتياطي الذي كان ينوب عنه انتزع منه مكانته وبات المهاجم الأساسي في الفريق، لأن النصيري، حسب قولها بات متألقا وهدافا، واستطاع أن يتفوق حتى على ليونيل ميسي نجم برشلونة ولويس سواريز هداف ألتيكو مدريد.

وأضافت أن ما قدمه النصيري أمام قاديس بأدائه المثير للإعجاب، أظهر مرة أخرى لماذا يظل دي يونغ في كرسي الإحتياط، مشيرة إلى أنه كان على دي يونغ أن ينتفض عندما أتيحت له الكثير من الفرص، لكنه لم يفعل لذلك عليه أن يقبل بوضعه الحالي في ظل المستوى الكبير الذي يقدمه النصيري والذي أكد أنه هداف كبير بلا منازع.

ويتصدر النصيري مؤقتا لائحة تيتيب الهدافين في "الليغا" برصيد 12 هدفا متقدما على ميسي وسواريز صاحبي المركز الثاني ولكل منهما 11 هدفا.

 

المغرب      |         (منذ: 1 أشهر | 35 قراءة)
.