استطلاع يكشف ثقة أكبر باللقاحات الغربية عن الروسية والصينية

استطلاع يكشف ثقة أكبر باللقاحات الغربية عن الروسية والصينية

استطلاع يكشف ثقة باللقاحات الغربية أكبر من الروسية والصينية لندن- عربي21 السبت، 16 يناير 2021 07:05 ص بتوقيت غرينتش أشار المعارضون للتلقيح في الاستطلاع الروسي إلى أنهم لا يثقون في لقاحات فيروس كورونا وأعراضها الجانبية- جيتي لم تحظ اللقاحات الروسية والصينية لدى غالبية الناس، بذات مقدار الثقة والاحترام الذي حازت عليه اللقاحات الأمريكية والألمانية لمواجهة ، ما دفع إلى حالة عزوف عن تقبلها في كثير من دول العالم، رغم أن نسبة الرافضين في الوقت ذاته للقاحات داخل أمريكا ذاتها هي أيضا في ارتفاع.

  وكشف استطلاع روسي هذ الانطباع حين أفاد بأن الروس لا يزالون غير مستعدين إلى حد كبير لتلقي لقاح فيروس كورونا "سبوتنك في"، وذلك رغم اتساع حملة التلقيح داخل روسيا.

وأظهر الاستطلاع الذي أجراه ،الجمعة، أن 60 بالمئة من الروس الذين شملهم الاستطلاع، يعارضون تلقي اللقاح مقابل 40 بالمئة يودون أخذه، في دلالة على استمرار انخفاض الثقة باللقاح الروسي.

وأشار المعارضون للتلقيح إلى أنهم لا يثقون في لقاحات فيروس كورونا، وأعراضها الجانبية، بجانب قلقهم إزاء نقص المعلومات بخصوص التجارب السريرية.

.

فيما قال آخرون، إنهم سينتظرون لقاحات أخرى، سواء محلية أو أجنبية الصنع، حين تصبح متوفرة للعامة، وحتى الآن تقوم روسيا بتطعيم مواطنيها بلقاحات محلية الصنع، مثل لقاح "سبوتنيك في".

اقرأ أيضا: وأظهر استطلاع رأي آخر، أن لقاحات كورونا المصنعة في الصين أو روسيا، حظيت على ثقة أقل، بالمقارنة مع اللقاحات المنتجة في الولايات المتحدة وألمانيا.

وأجرى الاستطلاع، شركة "يوغوف" لاستطلاعات الرأي، حيث شاركت نتيجته حصرا مع وكالة رويترز، ووجد أن البريطانيين والدنماركيين كانوا أكثر استعدادا لتلقي اللقاح، عندما يصبح متاحا لهم، فيما كان الفرنسيون والبولنديون أكثر ترددا في تلقيهم لقاح كورونا.

واستند الاستطلاع على أسئلة طرحت على ما يقرب من 19 ألف شخص، ووجد أن رغبة الناس في تلقي اللقاح قد تزايدت خلال الأسابيع الأخيرة، بالتزامن مع إنتاج اللقاحات في دول مثل الولايات المتحدة، روسيا، الصين، ألمانيا، وبريطانيا.

وفي بريطانيا، عبر 73 بالمئة من الشريحة التي تم استفتاؤها عن استعدادهم لتلقي اللقاح، فيما كانت النسبة في الدنمارك، حوالي 70 بالمئة.

وفي الولايات المتحدة، عبر أقل من خمسين بالمئة من الفئة التي تم استفتاؤها، عن رغبتهم في تلقي لقاح كورونا، وهي نسبة مستقرة تقريبا منذ شهر يوليو الماضي.

وقال 37 بالمئة في بولندا، و48 بالمئة في فرنسا -ممن شملهم الاستطلاع- إنهم سيقولون لا لقاح كورونا إذا عرض عليهم.

وأعطيت حتى الآن 35.

61 مليون جرعة لقاح مضاد لفيروس كورونا حول العالم في 58 بلدا ومنطقة على الأقل، وفق تعداد أعدته فرانس برس استناداً إلى مصادر رسمية.

ومن حيث نسبة من جرى تلقيحهم من عدد السكان، تتصدر دولة الاحتلال السباق حيث تلقى 23 بالمئة من الإسرائيليين الجرعة الأولى من اللقاح على الأقل.

  وتتصدر الولايات المتحدة السباق من حيث عدد من جرى تلقيحهم، حيث أعطيت 11.

15 مليون جرعة لـ9.

69 مليون شخص (2.

9 بالمئة من عدد السكان).

  وتلقى 4.

3 بالمئة من سكان بريطانيا اللقاح (2.

92 مليون شخص).

وتلقى أكثر من 4.

38 مليون شخص في الاتحاد الأوروبي جرعة من اللقاح (نحو 1 بالمئة من السكان).

    اضافة اعلان كورونا الجمعة، 25 ديسمبر 2020 06:50 ص بتوقيت غرينتش الخميس، 24 ديسمبر 2020 01:58 م بتوقيت غرينتش الخميس، 24 ديسمبر 2020 09:19 ص بتوقيت غرينتش الخميس، 24 ديسمبر 2020 03:53 ص بتوقيت غرينتش تعليقات Facebookتعليقات عربي21 الاسم: التعليق: رمز التحقق المرئي: إرسال لا يوجد تعليقات على الخبر.

إعلان أمريكي رسمي عن الأعراض الجانبية للقاح "جونسون" أعلنت إدارة الغذاء والدواء الأميركية، الأربعاء، عن نتائج اختباراتها الرسمية للأعراض الجانبية للقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد الذي عملت شركة "جونسون آند جونسون" على تطويره.

.

هل الكمامات ضرورية في الصيف؟.

.

خبيرة بريطانية تجيب قالت جيني هاريس نائبة كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا اليوم الأربعاء إن المواطنين قد لا يحتاجون لوضع كمامات للوقاية من كوفيد-19 خلال شهور الصيف إذا انخفضت حالات الإصابة بشكل كبير لكن استخدامها سيكون ضروريا مرة أخرى في الشتاء على الأرجح.

مخاوف وتدهور كبير بمعدلات الإصابة بكورونا في فرنسا عبرت الحكومة الفرنسية عن بالغ مخاوفها، الأربعاء، بعد التطورات التي طرات على انتشار وتفشي فيروس كورونا، في نحو عشر مقاطعات.

إصابة مسؤولين فلسطينيين بكورونا.

.

وارتفاع الطفرات الجديدة أصيب مسؤولون فلسطينيون مساء الثلاثاء، بفيروس كورونا المستجد في الضفة الغربية المحتلة، تزامنا مع ارتفاع أعداد الإصابات جراء الطفرات الجديدة من الفيروس.

.

112 مليون إصابة بكورونا.

.

ودول خليجية تغلق أبوابها وصلت حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد إلى 112 مليونا و360 ألف إصابة، فيما توفي بالمرض مليونان و487 ألف شخص حول العالم.

انخفاض حاد بأعداد المصابين بالإنفلونزا مقارنة بالعام الماضي أظهرت بيانات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، انخفاض معدلات الإصابة بالإنفلونزا، مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

.

ليبيا تخصص 144 مليون دولار لمواجهة فيروس كورونا خصصت الحكومة الليبية، الإثنين، 600 مليون دينار (نحو 144 مليون دولار) بشكل عاجل لمواجهة فيروس "كورونا".

انطلاق حملة التطعيم ضد فيروس كورونا في غزة (صور) انطلقت حملة التطعيم فيروس كورونا "كوفيد19" في قطاع غزة الإثنين، والتي تستهدف في المرحلة الأولى الطواقم الطبية الأكثر احتكاكا بمرضى كورونا.

منوعات      |         (منذ: 1 أشهر | 52 قراءة)
.