"رويترز": محادثات السلام الأفغانية تراوح مكانها بانتظار تنصيب بايدن

"رويترز": محادثات السلام الأفغانية تراوح مكانها بانتظار تنصيب بايدن

نقلت وكالة "رويترز" عن مصادر من الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان"، أن محادثات السلام التي استؤنفت قبل أيام متوقفة فعليا، إذ ينتظر المفاوضون تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن.

وأوضحت المصادر للوكالة، أن الجانبين ينتظران تنصيب بايدن في الـ20 من يناير الحالي، لمعرفة ما إذا كان سيلتزم بالجدول الزمني الذي حدده الرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب لسحب القوات الأمريكية من أفغانستان.

وقال مصدر دبلوماسي في كابول للوكالة: إن "التوقعات منخفضة للغاية بشأن تحقيق أي تقدم (في المفاوضات) قبل تولي بايدن السلطة".

وأضاف: أن "الطرفين لا يريدان الالتزام بأي شيء قبل العشرين من الشهر.

.

.

العملية قائمة لكنها مجمدة".

وقال مفاوض من حركة "طالبان" لـ"رويترز": "نحن في انتظار الإدارة الأمريكية الجديدة وسياساتها حيال أفغانستان لمعرفة ما إذا كانت ستحترم اتفاق السلام".

وأضاف: "إذا لم يحترموا التزاماتهم المتعلقة بسحب القوات مثلما وعدوا.

.

.

فسنضطر لاتخاذ قرارات صعبة بتعيين متشددين في مواقع أساسية على الأرض".

وبدوره، قال المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد، إن أربعة أعضاء تقريبا من فريق التفاوض عن الحركة لم يصلوا إلى قطر بعد، مشيرا إلى أن "السبب يكمن في مشكلات لوجستية وهم سيصلون في الأيام القليلة المقبلة".

وأشارت الوكالة إلى أن بعض مفاوضي الحكومة الأفغانية لم يصلوا إلى الدوحة بعد أيضا.

المصدر: "رويترز"تابعوا RT على

منوعات      |         (منذ: 2 أيام | 43 قراءة)
.