إيران تُنهي آخر ما تبقى من الاتفاق النووي

موقع 24 الإخباري الإثنين 1 مارس 2021 » » دولي إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ مواضيع ذات صلة Please enable JavaScript to view the تواصلوا معنا على جميع الحقوق محفوظة© 24 للدراسات الإعلامية الخبر بين لحظة وضحاها جميع الحقوق محفوظة© 24 للدراسات الإعلامية موقع 24 الإخباري الإثنين 1 مارس 2021 موقع 24 الإخباري الإثنين 1 مارس 2021 موقع 24 الإخباري الإثنين 1 مارس 2021 الإثنين 1 مارس 2021 الإثنين 1 مارس 2021 الإثنين 1 مارس 2021 » » دولي إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ مواضيع ذات صلة Please enable JavaScript to view the » » دولي إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ مواضيع ذات صلة Please enable JavaScript to view the » » دولي إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ مواضيع ذات صلة Please enable JavaScript to view the » » دولي إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ مواضيع ذات صلة Please enable JavaScript to view the إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ مواضيع ذات صلة Please enable JavaScript to view the موقع 24 الإخباري إيران تُنهي آخر ما تبقى من الاتفاق النووي إيران تُنهي آخر ما تبقى من الاتفاق النووي https://24.

ae/article/622704/إيران-تُنهي-آخر-ما-تبقى-من-الاتفاق-النووي إنسخ الرابط المختصر إنسخ الرابط المختصر إنسخ الرابط المختصر مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي (أرشيف) الثلاثاء 23 فبراير 2021 / 13:10 أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

أعلن سفير ومندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي، أن جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، توقفت منذ منتصف ليل أمس الإثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية إرنا، عنه أن "جميع عمليات الوصول للمنشآت النووية الايرانية خارج إطار اتفاق الضمانات من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية، تتوقف بدءاً من منتصف الليلة وفقاً للقانون الصادر من قبل مجلس الشورى الإسلامي".

 وصادق البرلمان على قانون يلزم الحكومة بخفض التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية، واتخاذ خطوات أكثر لخفض التزاماتها في الاتفاق النووي.

تجدر الإشارة إلى أن الوصول غير المحدود للمفتشين إلى المنشآت النووية الإيرانية على أساس البروتوكول الإضافي للوكالة الدولية للطاقة الذرية، هو جزء من الاتفاق النووي مع إيران في 2015، لمنع إيران من تطوير سلاح نووي، ودون هذه الإتاحة، لم يتبق في الواقع شيء من الاتفاق.

وانسحبت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018، من الاتفاق النووي، الذي كان يهدف لمنع طهران من الحصول على ترسانة نووية مقابل مزايا اقتصادية، وردت إيران بتقليص التزاماتها المنصوص عليها في الاتفاق.

24 - د ب أ Please enable JavaScript to view the تواصلوا معنا على جميع الحقوق محفوظة© 24 للدراسات الإعلامية الخبر بين لحظة وضحاها جميع الحقوق محفوظة© 24 للدراسات الإعلامية تواصلوا معنا على جميع الحقوق محفوظة© 24 للدراسات الإعلامية الخبر بين لحظة وضحاها تواصلوا معنا على جميع الحقوق محفوظة© 24 للدراسات الإعلامية

الامارات      |         (منذ: 6 أيام | 16 قراءة)
.