إدانات عربية ترفض "الإساءة للنبي" بعد حادثة معلم فرنسا

إدانات عربية ترفض "الإساءة للنبي" بعد حادثة معلم فرنسا

إدانات عربية ترفض "الإساءة للنبي" بعد حادثة معلم فرنسا باريس- وكالات السبت، 17 أكتوبر 2020 08:56 م بتوقيت غرينتش دعت الخارجية الأدنية إلى احترام المعتقدات الدينية والابتعاد عن استهدافها- الأناضول عبّرت هيئات وجهات عربية رسمية السبت، عن رفضها للإساءة إلى النبي محمد صلى الله عليه وسلم، بعد حادثة مقتل معلم فرنسي عرض رسوما كاريكاتيرية مسيئة للنبي في حصة دراسية عن حرية التعبير.

وأعلنت الشرطة الفرنسية الجمعة، أنها قتلت بالرصاص شابا بعد ذبحه معلما بإحدى المدارس الإعدادية بضواحي العاصمة باريس، بعد إساءته للنبي.

وتلا ذلك حديث من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اعتبر فيه الحادث "ضربة لحرية التعبير".

بدورها، قالت دار الإفتاء المصرية في تغريدة بموقع "تويتر": "لا يمكن تبرير إهانة مقدساتنا الدينية بذريعة حرية الرأي والتعبير"، مضيفة أن "سيدنا النبي خط أحمر، وندين ذبح مدرس التاريخ الفرنسي لأنه عمل لا يقل بشاعة عن إهانة المقدسات".

وفي الإطار ذاته، وصف الأزهر الشريف حادث باريس بأنه "إرهابي"، داعيا في الوقت ذاته إلى سن تشريع عالمي "يجرم الإساءة للأديان ورموزها المقدسة".

وفي السعودية، أدانت وزارة الخارجية في بيان، حادث باريس، مجددة دعوتها أيضا إلى احترام الرموز الدينية والابتعاد عن إثارة الكراهية بالإساءة إلى الأديان.

  اقرأ أيضا:  وفي تونس، أعرب وزير الشؤون الخارجية عثمان الجرندي، عن استنكاره لحادث باريس.

كما أعرب الجرندي، في بيان، عن تضامن بلاده مع فرنسا "في هذا الظرف الأليم، ووقوفها إلى جانبها في مكافحة ظاهرة الإرهاب والتطرف التي لا تمت بصلة للإسلام ولقيمه السمحاء".

وفي الأردن، أكد ناطق وزارة الخارجية وشؤون المغتربين ضيف الله الفايز "إدانة واستنكار المملكة لهذه الجريمة الإرهابية وجميع أشكال العنف والإرهاب التي تستهدف دون تمييز الجميع".

ودعا الفايز، في بيان، إلى "احترام المعتقدات الدينية والابتعاد عن استهدافها أو الإساءة للرموز الدينية ونبذ خطابات الكراهية وإثارة الفتن".

وفي الإمارات، أكدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي "استنكارها الشديد لهذه الجريمة النكراء ولجميع الأعمال الإرهابية، ورفضها الدائم لجميع أشكال العنف التي تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار".

وجددت الخارجية، في بيان، "دعوتها الدائمة إلى نبذ خطاب الكراهية والعنف أيا كان شكله أو مصدره أو سببه، ووجوب احترام المقدسات والرموز الدينية، والابتعاد عن إثارة الكراهية بالإساءة للأديان".

وكان المعلم (47 عاما) عرض صورا للنبي محمد صلى الله عليه وسلم كانت قد نشرتها مجلة شارلي إيبدو، وأعلم التلاميذ المسلمين قبل عرض الصور وسمح لهم بمغادرة الحصة إن لم يرغبوا في المشاهدة، مضيفا أن عددا من أهالي التلاميذ اشتكوا لإدارة المدرسة، ومن ثم اعتذر المعلم لاحقا واعترف بأنه تناول هذا الموضوع وما كان عليه أن يفعل ذلك، بحسب قناة الجزيرة.

تعليقات Facebookتعليقات عربي21 الاسم: التعليق: رمز التحقق المرئي: إرسال بواسطة: Said Baluchالأحد، 18 أكتوبر 2020 05:55 ص اتحدى ان يكون هناك حرية تعبير عن المحرقة اليهوديه الغير حقيقية اصلا.

لوجدنا العالم ينتفض ويعتقل من عبر عن انكار المحرقة الوهميه لليهود بواسطة: الزروالي الأحد، 18 أكتوبر 2020 12:17 م يجب استدعاء سفراء فرنسا في الدول العربيةللاحتجاج على الأقل فالاساءة ممنهجة لكسب أصوات اليمين في الانتخابات الفرنسية القادمة.

بواسطة: نعلتو لله عليكم هذا هوا الجهاد فسبلللهالأحد، 18 أكتوبر 2020 07:49 م يستهل أش بنو أبن دين ديانا وستهزء برسول صلاه عليه وسلّملا يوجد المزيد من البيانات.

لأول مرة.

.

وفد إماراتي رسمي يزور الاحتلال الإسرائيلي من المقرر أن يصل ظهر الثلاثاء أول وفد إماراتي رسمي إلى دولة الاحتلال الإسرائيلي، في زيارة تتضمن توقيع عدة اتفاقيات بين الجانبين.

.

هذا ما قاله ماكرون عقب لقائه الكاظمي.

.

والأخير يتجه لألمانيا ​أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين، عن التزامه بالوقف إلى جانب العراق في محاربة "الإرهاب"، عقب لقاء جمعه برئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

.

حمدوك: إعلان ترامب نتيجة حوار ونقاش لأكثر من سنة (شاهد) قال رئيس الحكومة السودانية الانتقالية عبد الله حمدوك مساء الاثنين، إن إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعتزامه رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، جاء نتيجة حوار ونقاش مع الإدارة الأمريكية.

.

"لن يمرّ".

.

لماذا يلقى "قانون البدون" بالكويت رفضا واسعا؟ تبنى رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم منذ عدة شهور، مشروع قانون يسعى إلى إنهاء ملف عديمي الجنسية، المعروفين بـ"البدون" الذين يرون أحقيتهم بالجنسية.

شكوى يمنية بمجلس الأمن بعد تنصيب سفير إيراني بصنعاء تقدمت الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا الاثنين، بشكوى إلى مجلس الأمن الدولي، بعد تنصيب سفير إيراني لدى الحوثيين في صنعاء.

.

هكذا علقت "الحرية والتغيير" على إعلان ترامب بشأن السودان علقت قوى إعلان الحرية والتغيير السودانية الاثنين، على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن موافقة الخرطوم على تعويض العائلات الأمريكية بـ335 مليون دولار.

هنية وملادينوف يبحثان تطورات المصالحة الفلسطينية بحث رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية مساء الاثنين، مع ممثل الأمين العام للأمم المتحدة للشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف، تطورات المصالحة الفلسطينية.

.

الاحتلال يعلن "تحييد" نفق هجومي يخترق الأراضي المحتلة زعمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، "تحييدها" نفقا هجوميا، قالت إنه يتبع حركة حماس، يمتد من وسط القطاع إلى داخل الأراضي المحتلة عام 1948.

منوعات      |         (منذ: 2 أيام | 39 قراءة)
.