فيسبوك تختبر فيديوهات على غرار تيك توك في تطبيقها الرئيسي

بدأت شركة باختبار ميزة جديدة تحاكي تجربة تطبيق مقاطع الفيديو القصيرة الشهير () TikTok في تطبيقها الرئيسي، وذلك بعد عدة محاولات لتقليد التطبيق الصيني.

وكانت عملاقة التواصل الاجتماعي قد أطلقت تطبيقًا مُقلَّدًا باسم (لاسو) Lasso، ولكنّها عدلت عنه، ثم أضافت حديثًا ميزة تحاكي (تيك توك) باسم (ريلز) Reels إلى تطبيق إنستاجرام، والآن تختبر تمكين المستخدمين من مشاركة مقاطع الفيديو القصيرة في تطبيقها الرئيسي.

وأكدت الشركة لموقع (تك كرنش) اختبار ميزة مقاطع الفيديو القصيرة في تطبيق فيسبوك في الهند، حيث تمتلك الشركة أكبر عدد من المستخدمين في العالم.

وأضافت فيسبوك قسمًا جديدًا مخصصًا باسم (مقاطع الفيديو القصيرة) Short Videos داخل صفحة (آخر الأخبار).

وفي أعلى القسم هناك زر (إنشاء) Create الذي بالنقر عليه تُطلق كاميرا التطبيق، حيث يمكن للمستخدمين إنشاء فيديو قصير، كما يمكنهم استعراض مقاطع الفيديو المنشورة داخل القسم الجديد أيضًا.

فيسبوك تختبر فيديوهات على غرار تيك توك في تطبيقها الرئيسيوقال متحدث باسم فيسبوك لموقع (تك كرنش): “نحن دائمًا نختبر أدوات إبداعية جديدة حتى نتمكن من التعرف على كيفية رغبة الأشخاص في التعبير عن أنفسهم.

وتحظى مقاطع الفيديو القصيرة بشعبية كبيرة ونحن نبحث عن طرق جديدة لتوفير هذه التجربة للأشخاص للتواصل، والإنشاء، والمشاركة في فيسبوك”.

ويأتي الاختبار مع استمرار فيسبوك في الاستفادة من غياب (تيك توك) – التطبيق المملوك لشركة (بايت دانس) ByteDance – الذي حظرته الحكومة الهندية أواخر شهر حزيران/ يونيو الماضي.

وقد أطلقت فيسبوك ميزة (ريلز) في الهند الشهر الماضي، وذلك قبل إطلاقه في عشرات الأسواق الإضافية بأسابيع.

وقال مصدر مطّلع على الأمر: إن المشاركة اليومية لخدمات فيسبوك في الهند زادت بأكثر من 25٪ منذ الحظر المفروض على (تيك توك).

وأطلقت العشرات من الشركات الناشئة المحلية، مثل: (شير شات) ShareChat المدعومة من تويتر، وخدمة البث (إم إكس بلاير) MX Player، تطبيقات مستقلة أو ميزات متكاملة لتكرار التجربة الاجتماعية التي قدمها (تيك توك) للمستخدمين في الأسابيع الأخيرة.

وزعمت التطبيقات المحلية أنها حصلت على عشرات الملايين من المستخدمين الجدد خلال هذه المدة.

وطرح موقع يوتيوب أيضًا ميزة مماثلة، لا تزال في مرحلة الاختبار، لمزيد من المستخدمين في الهند في الأسابيع الأخيرة.

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 79 قراءة)
.