فيسبوك يزيل 7 ملايين منشور يحتوي معلومات خطأ عن كورونا

قال موقع اليوم الثلاثاء: إنه أزال 7 ملايين منشور في الربع الثاني من عام 2020 لاحتوائها معلومات خطأ عن الفيروس التاجي المستجد (كوفيد-19)، ومن ذلك المحتوى الذي يروج لإجراءات وقائية مزيّفة وعلاجات مبالغ فيها.

وأصدر فيسبوك البيانات كجزء من تقريره السادس لتطبيق معايير المجتمع، الذي أطلقه أول مرة في عام 2018، إلى جانب قواعد لياقة أكثر صرامة ردًا على رد الفعل العنيف على نهجها المتراخي في مراقبة المحتوى على منصاتها.

وقالت شركة فيسبوك: إنها ستدعو خبراء خارجيين لمراجعة المقاييس المستخدمة في التقرير على نحو مستقل، وذلك بدءًا من عام 2021.

وأزالت فيسبوك – التي تمتلك أكبر شبكة للتواصل الاجتماعي في العالم – نحو 22.

5 مليون منشور يحتوي على خطاب للكراهية من تطبيقها الرئيسي في الربع الثاني، وذلك ارتفاعًا من 9.

6 ملايين في الربع الأول.

كما حذفت 8.

7 ملايين منشور مرتبط بمنظمات متطرفة، مقارنة بـ 6.

3 ملايين في الفترة السابقة.

وقال موقع فيسبوك: إن اعتماده على تقنية الأتمتة لمراجعة المحتوى زاد خلال أشهر نيسان/ أبريل وأيار/ مايو وحزيران/ يونيو، حينما انخفض عدد مراجعيه الذين يحضرون إلى المكاتب بسبب جائحة الفيروس التاجي.

وقال فيسبوك في على مدونته: إن ذلك أدى إلى اتخاذ الشركة إجراءات أقل بشأن المحتوى المتعلق بالانتحار، وإيذاء النفس، وتعرّي الأطفال، والاستغلال الجنسي على منصاتها.

وقالت الشركة: إنها توسع سياسة الخطاب الذي يحض على الكراهية لتشمل “محتوى يصور الوجه الأسود، أو الصور النمطية عن اليهود الذين يسيطرون على العالم”.

وأثار بعض السياسيين والشخصيات العامة في الولايات المتحدة جدلًا من خلال الظهور بوجه أسود، وهي ممارسة تعود إلى القرن التاسع عشر، ولكن طالما استُخدمت لتحقير الأمريكيين من أصل أفريقي.

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 73 قراءة)
.