مايكروسوفت تواجه تحديات تقنية معقدة في الاستحواذ على تيك توك

وكالة رويترز اليوم الاثنين بأن محاولة لاقتطاع أجزاء من من مالكتها الصينية (بايت دانس) ByteDance سيكون مسعًى معقدًا تقنيًا لدرجة تجعلها اختبارًا لصبر إدارة الرئيس (دونالد ترامب).

وأعطى ترامب شركة مايكروسوفت مهلة حتى 15 أيلول/ سبتمبر المقبل لوضع مخطط لعملية استحواذ تحمي البيانات الشخصية للأمريكيين المخزنة على تطبيق الفيديو القصير، وأصدر أمرًا بحظره إن لم يكن هناك اتفاق بحلول ذلك الوقت.

وتتفاوض شركة مايكروسوفت على فترة انتقالية ستمنحها الوقت لعزل تيك توك تقنيًا عن (بايت دانس) بعد موافقتها على الصفقة، وذلك حسبما أفادت رويترز في 2 آب/ أغسطس الجاري.

وقالت بعض المصادر: إن الانفصال الخالي من العوائق، الذي يتخيله ترامب والمشرعون، قد يستغرق عامًا أو أكثر.

وقال أشخاص مطلعون على الأمر: إن تيك توك تشبه وظيفيًا وتقنيًا شركة Douyin المملوكة لشركة (بايت دانس)، والمتاحة فقط في الصين، وتشارك معها الموارد التقنية وغيرها من العقارات المملوكة لشركة (بايت دانس).

وقال المصدر: إنه بينما تم فصل شفرة التطبيق، التي تحدد شكل ومظهر تيك توك، عن Douyin، لا تزال شفرة الخادم مشتركًا جزئيًا عبر منتجات (بايت دانس) الأخرى.

وتوفر شفرة الخادم الوظائف الأساسية للتطبيقات، مثل: تخزين البيانات، وخوارزميات الإشراف على المحتوى والتوصية به، وإدارة ملفات تعريف المستخدمين.

ولضمان عدم انقطاع خدمة تيك توك، فمن المحتمل أن تحتاج مايكروسوفت إلى الاعتماد على شفرة (بايت دانس) أثناء مراجعة الشفرة وتنقيحها، والانتقال إلى بنية أساسية خلفية جديدة لخدمة المستخدمين، وذلك وفقًا لخبير الأمن السيبراني (ريان سبيرز) في شركة River Loop Security، التي توفر خدمات، مثل: العناية الواجبة بالأمن السيبراني للصفقات.

والتحدي الآخر الذي تواجهه مايكروسوفت هو كيف ستنقل ما يُنظر إليه على أنه “خلطة تيك توك السرية”، وهو محرك التوصية الذي يبقي المستخدمين ملتصقين بشاشاتهم.

ويعمل هذا المحرك أو الخوارزمية على تشغيل صفحة (من أجلك) For You في تيك توك، التي توصي بمشاهدة الفيديو التالي بناءً على تحليل سلوك المستخدم.

ويستخدم تيك توك خوارزميات توصية مستقلة عن Douyin، وذلك وفقًا لمصدرين مطلعين على الأمر.

ولكن ما يجعلها مميزة هو المحتوى ومعلومات المستخدم التي تُدخَل في الخوارزمية.

وتسعى شركة مايكروسوفت للتوصل إلى صفقة لشراء جميع أعمال () العالمية، وذلك وفق ما  صحيفة (فاينانشيال تايمز) يوم الخميس نقلًا عن خمسة مصادر مطلعة على المحادثات.

وقالت مايكروسوفت: إنها تسعى لشراء أصول (تيك توك) في أمريكا الشمالية، وأستراليا، ونيوزيلندا.

ولم تكشف النقاب عن المبلغ الذي ترغب في دفعه، وذلك مع أن مصادر قالت لرويترز في السابق: إن المديرين التنفيذيين لشركة (بايت دانس) يُقدِّرون قيمة (تيك توك) بأكثر من 50 مليار دولار.

ووفقًا لتقرير صحيفة (فاينانشيال تايمز)، فإن الشركة تستكشف إمكانية إضافة مناطق، مثل: الهند، وأوروبا، إلى الصفقة.

وأفادت الصحيفة نقلًا عن مصدر مقرّب من (بايت دانس) في الهند بأن هناك “صفقة غير مفصول فيها” مع شركة مايكروسوفت من أجل (تيك توك الهند) ولكنها فشلت.

وفي الأسبوع الماضي، قال ترامب: إنه يخطط لحظر تطبيق تيك توك وسط مخاوف من أن ملكيته الصينية تمثل خطرًا على الأمن القومي بسبب البيانات الشخصية التي يتعامل معها.

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 74 قراءة)
.