روسيا تفرض غرامة ثالثة على جوجل لعدم إخفاء المحتوى المحظور

علمت (سبوتنيك) اليوم الاثنين أن محكمة محلية في موسكو فرضت غرامة قدرها 1.

5 مليون روبل (20 ألف دولار) على شركة لرفضها المستمر إخفاء مواقع نتائج البحث المحظورة في روسيا.

، فقد قالت المحكمة: “أصدرت المحكمة غرامة إدارية قدرها 1.

5 مليون روبل.

ودخل الحكم حيز التنفيذ”.

وأثارت محكمة تاجانسكي في موسكو المادة 2.

1 من قانون الجرائم الإدارية الروسي ضد جوجل بسبب عدم الامتثال المتكرر من قبل الشركة مع الالتزام بالتوقف عن إصدار معلومات عن الموارد المحظورة في روسيا بناءً على طلب المستخدمين.

يُشار إلى أن هذه الغرامة هي الثالثة ضد جوجل، التي غُرِّمت في السابق مرتين: الأولى 500,000 روبل، والثانية 700,000، لعدم الاتصال بسجل روسي لمصادر المعلومات المحظورة، وعدم تصفية نتائج محرك البحث وفقًا لذلك.

وفي شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، رفعت جوجل نطاق تصفية نتائج البحث إلى 80%، لكن السلطات الروسية حذّرت من أن الغرامات ستستمر حتى يتم التخلص التدريجي من المحتوى المحظور بنسبة 100%.

ورفضت شركتا جوجل وفيسبوك في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي اتهامات روسيا لهما بأنها سمحت بالإعلان السياسي خلال الانتخابات المحلية التي جرت حينئذ؛ رغم مطالبتها بحظر هذه الدعاية.

وقالت شركة جوجل وقتئذ: إنها تؤيد الإعلانات السياسية التي تتحلى بالمسؤولية بما يتفق مع التشريعات المحلية، وقالت في بيان: ”نؤيد الإعلانات السياسية المسؤولة، ونتوقع أن تمتثل لمقتضيات التشريعات المحلية ومنها القوانين الخاصة بالانتخابات وحقوق التصويت و‘الصمت الانتخابي‘ الإلزامي بأي مناطق جغرافية تكون هذه الإعلانات موجهة إليها“.

وقالت الهيئة الروسية للرقابة على الاتصالات (روسكومنادزور): إن شركتي جوجل وفيسبوك سمحتا بنشر إعلانات سياسية أثناء الانتخابات، مضيفة أن ذلك قد يُعدّ تدخلًا.

 وقالت  وقتئذ: إن المسؤولية تقع على المعلنين، وليس على الشركة، في الامتثال للقوانين الانتخابية المحلية.

تقنية      |         (منذ: 2 أشهر | 71 قراءة)
.