سوني تتعاون مع صانع لعبة فورتنيت قبل إطلاق PS5

قالت شركة (Epic Games)، صانعة لعبة Fortnite: إنها تلقت استثمارًا بقيمة 250 مليون دولار من سوني اليابانية مقابل حصة في الشركة، في صفقة استثمارية إستراتيجية لتوسيع العلاقة القائمة بين الشركتين.

وتعني الصفقة أن سوني حصلت على حصة بنسبة 1.

4 في المئة في استوديو تطوير الألعاب، فيما حصلت (Epic Games) على تقييم سوقي بقيمة 17.

86 مليار دولار.

وتستعد سوني لإطلاق منصة ألعابها من الجيل التالي (PlayStation 5) في وقت لاحق من هذا العام، مع عدد من الألعاب، منها (Assassin’s Creed Valhalla) من شركة (Ubisoft) و (Grand Theft Auto V) من شركة (Rockstar Games).

ويتيح هذا الاستثمار للشركتين توسيع تعاونهما عبر محفظة سوني الرائدة لأصول الترفيه والتكنولوجيا، ومنصة (Epic Games) الترفيهية الاجتماعية، والنظام البيئي الرقمي؛ لإيجاد تجارب فريدة للمستهلكين والمبدعين، وذلك وفقًا صحفي.

وبخلاف كونها معروفة بتطوير ألعاب ناجحة، مثل (Fortnite) و (Gears of War)، فإنه ينظر إلى (Epic Games) كلاعب رئيسي في صناعة ألعاب الفيديو بفضل محرك الألعاب (Unreal) الذي يشغّل العديد من أفضل الألعاب في العالم.

وتدير الشركة أيضًا متجرًا لألعاب الفيديو عبر الإنترنت يتنافس مع (Steam)، وتبعًا للصفقة، فقد اكتسبت الشركة اليابانية منصة لجمع أصولها الموسيقية والأفلام بالألعاب وتكوين حضور حقيقي في عالم البث.

وعلى سبيل المثال: لدى سوني شركات فرعية، مثل (Sony Pictures) و (Sony Music)، قد ترغب بربطها بشكل أقرب بألعاب قسم (PlayStation) باستخدام خبرة (Epic Games).

وقال الرئيس التنفيذي لشركة سوني، (كينيشيرو يوشيدا) Kenichiro Yoshida، في بيان: “إن تقنية (Epic Games) القوية في مجالات، مثل الرسومات، تضعها في طليعة مطوري محركات الألعاب من خلال محرك الألعاب (Unreal) والابتكارات الأخرى”.

وأضاف “سنستكشف من خلال استثمارنا الفرص المتاحة لمزيد من التعاون مع (Epic Games) لإسعاد العملاء، وتحقيق القيمة المطلوبة للمستهلكين عمومًا، ليس فقط في الألعاب، ولكن عبر المشهد الترفيهي الرقمي السريع التطور”.

وأكدت (Epic Games) أن الصفقة لا تعني أن ألعابها ستكون الآن حصرية لمنصات ألعاب سوني، بل سيظل الاستوديو قادرًا على نشر الألعاب على منصات أخرى.

وعملت سوني و (Epic Games) بشكل وثيق لسنوات، واستخدمت (Epic Games) في شهر مايو عرضًا تجريبيًا من (PlayStation 5) لإظهار إمكانيات الإصدار التالي من محرك ألعابها (Unreal Engine 5).

وقالت الشركة الأمريكية في ذلك الوقت: إنها كانت تعمل عن كثب مع سوني على تطوير بنية تخزين المنصة القادمة.

وتأسست (Epic Games) في عام 1991، ويقع مقرها في ولاية كارولينا الشمالية، وأحدثت لعبة فورتنيت ضجة عالمية مع أكثر من 350 مليون لاعب مسجل، واستحوذت العملاقة الصينية (تينسنت) Tencent في عام 2012 على حصة 40 في المئة في (Epic Games) مقابل 330 مليون دولار.

تقنية      |         (منذ: 5 أشهر | 101 قراءة)
.